التخطي إلى المحتوى

أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء أن جميع الأدوية الجنيسة المسجلة بالمملكة تعتبر آمنة، حيث يتم تطبيق أعلى معايير الجودة على هذه البدائل من قبل مختصي “الغذاء والدواء” والتحقق من سلامة ومأمونية هذه المستحضرات.

وأوضحت الهيئة لـ “أخبار  24“، أن الأدوية الجنيسة هي مستحضرات دوائية يتم تصنيعها بشكل مكافئ للأدوية المبتكرة، وتختلف في الاسم التجاري وتشترك بالمواد الصيدلانية الفعالة.

وأضافت أنه عادة ما تكون الأدوية الجنيسة أقل تكلفة من نظيراتها من الأدوية المبتكرة، حيث إن هنالك العديد من الأدوية الجنيسة والتي يتم استخدامها على نطاق واسع كبدائل علاجية، كالمستحضرات المحتوية على المواد الصيدلانية الفعالة لعلاج الأمراض الحادة “ذات المدى القصير” أو المزمنة مثل مرض السكري.

وأشارت إلى أن هناك بعض المستحضرات العلاجية قد تكون أدوية مبتكرة من الشركة التي قامت بأول تصنيع للمستحضر أو علاجات عشبية أو بيولوجية، مبينة أن بعض الأدوية الجنيسة تحتاج لوصفة طبية لصرفها، كما أن هناك بعض الأدوية لا تحتاج لوصفة طبية.

وأبانت أن الشركات تتجه إلى تصنيع الأدوية الجنيسة لعدة أسباب منها، تلبية احتياج السوق للمستحضرات الدوائية، وقلة الكلفة التصنيعية والوقت اللازم لذلك بالإضافة إلى أنها تحتاج إلى دراسات أقل مقارنة بالأدوية المبتكرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *